منتخب ألمانيا يواجه المجر اليوم في كأس الأمم الأوروبية

sample-ad

الرياضة اليوم

منتخب ألمانيا يواجه المجر اليوم في كأس الأمم الأوروبية

يستدرج منتخب ألمانيا نظيره المجر، في التاسعة مساء اليوم الأربعاء، ضمن مباريات الجولة الثالثة والختامية من منافسات المجموعة السادسة في بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020” المقامة حالياً وتستمر حتى الحادي عشر من شهر يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخبا وتستضيفها 11 مدينة مختلفة.

يدخل المنتخب الألماني المباراة وهو يحتل وصافة ترتيب المجموعة السادسة برصيد 3 نقاط، بعد الفوز المثير على نظيره البرتغال بنتيجة 4-2، فى اللقاء المثير الذى جمع المنتخبان في الجولة الماضية.

وضربت المفاجأة الألمانية نتائج الجولة الماضية من المجموعة السادسة (مجموعة الموت) في بطولة كأس الأمم الأوروبية يورو 2020، الجارية حاليًا، لتخلط أوراق 3 من المرشحين الدائمين لمنصات التتويج.

وتعقدت المجموعة السادسة، عقب نتائج الجولة الثانية، ليقترب حامل اللقب البرتغال من مغادرة البطولة، بينما أعاد منتخب ألمانيا اكتشاف فرصه في بلوغ الدور التالي من البطولة، في الوقت الذي يغرد فيه الديك الفرنسي وحيدًا على القمة.

ونجح المنتخب الألماني في تصحيح أوضاعه أمام البرتغال، إذ لم يكن أمامهم بديل عن الفوز لعدم تكرار كارثة الخروج من دور المجموعات كما حدث في كأس العالم بروسيا 2018.

ويملك المنتخب الألماني فرصه كاملة في بلوغ دور الستة عشر للبطولة، شرط الفوز على المجر، بينما يكفي التعادل منتخب فرنسا للعبور إلى الدور التالي، دون النظر لنتيجة مباراة ألمانيا ضد المجر.

وستراهن ألمانيا على الأرجح على خطة هجومية منذ البداية، كما فعلت أمام البرتغال حينما حققت انتصارا كبيرا 4-2 على كريستيانو رونالدو ورفاقه.

وسيتحتم على مدرب “المانشافت” يواخيم لوف إتمام المهمة بنجاح، والبحث في مباراة الغد عن بديل جيد إزاء الغياب المحتمل لتوماس مولر، قائد الفريق في الثلث الأمامي من الملعب، والذي يعاني من مشكلات بدنية منذ مواجهة “البحارة”.

وأمام لوف أحد الخيارين: إما الدفع باللاعب ليروي ساني للعب على الجانب الأيمن، مع الاعتماد على سيرج جنابري في الرواق الأيسر والاعتماد على كاي هافيرتز للقيام ببعض أدوار مولر، رغم عدم امتلاكه لصفات هذا الدور القيادي.

بينما سيكون الخيار الثاني هو الدفع باللاعب ليون جوريتزكا كصانع ألعاب، حيث سيكون بإمكان لاعب بايرن، وفقا لتصريحاته نفسه، جاهزا للمشاركة في الـ90 دقيقة بعد تجاوزه الإصابة العضلية الطويلة ونزوله أمام البرتغال للعب النصف ساعة الأخيرة من اللقاء.

بينما شارك لاعبون آخرون كانوا يعانون من مشكلات بدنية، أمثال إلكاي جوندوجان وماتس هوملز بشكل طبيعي في مران اليوم عشية المباراة، والذي غاب عن لاعب وسط ريال مدريد، توني كروس، للتخفيف من العبء البدني.

وسيمثل غياب مولر ضربة في تشكيلة ألمانيا خاصة دوره القيادي في ضبط إيقاع “المانشافت” وتوزيعه للكرات في الهجوم، لكن لوف سيفضل الانتظار حتى الساعات الأخيرة قبل المباراة لاتخاذ قرار بشأن استبعاده من عدمه، أو الاحتفاظ به على الأقل في مقاعد البدلاء.

ويحتل منتخب المجر المركز الرابع والأخير في جدول ترتيب المجموعة السادسة برصيد نقطة وحيدة، جمعها بالتعادل مع منتخب فرنسا، بعد أن خسر اللقاء الأول أمام منتخب البرتغال بثلاثية دون مقابل.

وينتظر أن تلعب المجر بخطة دفاعية للحفاظ على مرماها مع الاعتماد على الهجمات المرتدة ومحاولة هز شباك الألمان، كما سبق وفعلت أمام فرنسا.

تعليقات الفيسبوك